» خلّص الباقر حياته  » راحوا و الصبر راح  » وصيه بذمتك و احفظها يا جابر  » يا باقر العلمِ و يا نهجَ الرشادِ  » زور الجواد و شوف  » باب الحوائج معروف  » دمعات العتب تجري  » سلطان المجد و العزه معناك  » يا هله بزواري  » خليني الليله أفرح خليني  

  
  • أضف الموضوع


  • الشاعر أحمد العلياوي - 09/03/2012 - 11:47 م | عدد القراء: 2074



    عـبـاسُ  يـبني...للطفِ خذني...لأُضحي يا بنيَّ دونَ  الحسينِ

    قـلـبي  تفطر...صُبحي تغير...و الحزنُ أمطر...فوقَ  الخدودي
    عـبـاسُ بدري...بالحالِ يدري...يا ليتَ شعري...أينَ  عهودي
    أنعى  لوحدي...في داري بُعدي...مذ سارَ ولدي ...نحو  اللحودِ
    حـلَ  النهارُ...بالركبِ  ساروا...بالسبط داروا...جوداً  لجودي
    في الركبِ زينب...للحزنِ تذهب...ضعنُها يحدي إلى أرضِ الأنينِ

    داري  ظـلامُ ...مـاجَ الـحـمامُ...أينَ الكرامُ...أينَ  خليلي
    نـاحـت سـمائي...في كربلائي...مائي بُكائي...أروي غليلي
    عباسُ فخري...عزي و ذُخري...قد ضاعَ عمري...أنتَ  كفيلي
    خـذني أواسي...فالحزنُ كاسي...هل أنتَ ناسي...حالَ  العليلِ
    أظـنـى فـؤادي...زيـنُ العبادِ...منهُ يجري نازفاً جرحُ الحنينِ

    أفـدي  سـنـيني...لإبنِ  الأمينِ ...هذا حسينِ ...نورُ  العيونِ
    هـذا إمـامـي...بـدرُ الـتمامِ...موتي وسامي...عندَ  المنوني
    إبـني  و  روحي...يشفي جروحي...شبهَ الذبيحِ...في كلِ  حينِ
    يـا كـلَ سعدي...خذني أُفّدي...يُعطيكَ عهدي...نصراً  بنوني
    قـلـبـي يـصيحُ...أنتَ الذبيحُ ...سيفُهم حزَ بأوداجكَ ديني

    غـابَ الـحـبيبُ ...ناحَ المغيبُ...بانَ المشيبُ...في كلِ  دربي
    لـيـلي  سقيمُ...فجري كظيمُ...حزني يدومُ...في صبري  قلبي
    قد  صارَ نذري...ولدي و صبري...للطفِ يسري...نذراً  لحربِ
    يـحـمي الضعائن...من كلِ خائن ...بالغدرِ طاعن...آياتِ ربي
    عـونُ  و جـعـفر...نذرٌ محرر...ثم عثمانُ إرتووا طعنَ الرُديني

    رزء  جـلـيـلُ...مـن  ذا يقولُ...أينَ الكفيلُ ...بدرُ  القتالِ
    إبـنُ  الـغضنفر...هذا إبنُ حيدر...للطفِ كبّر...صوتُ  المعالي
    هـذا  المحامي  ...عن كلِ ضامي...بالصبرِ دامي...روحُ  الجلالِ
    يـومُ الـحسابِ...بدرُ السحابِ...داري و بابي...فوقَ  الرمالِ
    عـبـاسُ يـتلو...عباسُ يحلو...يقرأُ التكويرَ فيهم من غيرِ عيني

    نـذري تـحقق...و الطفَ أشرق...و الدمعُ حلق...نحوا  البنينِ
    حـزنـي إنـتصارُ ...يبكي النهارُ...قلبي إنتظارُ...قلبِ الحسينِ
    فـي الـبابِ يرقب...شيبي المعذب...إبني المُغيب...تحتَ السنينِ
    هــذا  حــســيــنِ...نــورٌ  بــعــيــنـي



    القصائد الولائية © 2004 - 2013