» سـمـعوا حنين أهل السما أهل الاراضين  » جـبـريل نـادى اُوساعدة بالنوح ميكال  » اِمـعَ الـسّـلامة اتقول زينب يا ولينه  » يـا مـشـيّد الإسلام يا حامي دخيلهْ  » يـا غـادي الـمسجد اتصلّي بالمسلمينْ  » أُمْرُرْ عَلَىْ جَدَثِ الحُسَيْنِ وُقُلْ لِأَعْظُمِهِ الزَّكِيَّةْ  » ما أريد أيامي انت لو ما بيها  » يا إماماً للسماء .. سيدي رفَّ اللواء .. كُلُنا اليومَ فِداء  » الخالق بإبداعه صوّر...هالعوالم إلنه  » نبكي الحُسين  

  
  • أضف الموضوع


  • الشاعر الأديب الحاج جابر الكاظمي - 14/08/2009م - 2:13 م | عدد القراء: 3233



    أنـا ابـعـالـم الـذر وياك يحسين إكتبت عهدي
    بـمـيلادي  إرضعت حبك و بإسمك ألهج  ابمهدي
    و أول مـا بـديـت أمـشـي بيه امحبتك  تحدي
    إكـبرت  لني أحس جمرات تشب و تنطفي  ابجبدي
    إنشدت  گالوا مصاب حسين إلك نار الحزن  يهدي
    و  بـديـت أتـصور المذبح و دمعتي تحفر  إبخدي
    صرت من أذكر اجروحك ابدليلي ايظل جرح يدي
    إكـبـرت و الـحزن وياي كبر و اتلاوذ  ابسدي
    عـشت طول العمر ما بين حزني و دمعتي  ووجدي
    لـو حـان الأجل يحسين و لو موتي گرب  وعدي
    حـزنـك يـنـدفن وياي و ينام ابحفرتي و لحدي



    موقع القصائد الولائية © 2004 - 2013